Press Releases
14.12.2016

إعلان أسماء الفنانين المشاركين في معرض "بين" الذي تنظمه منصة "إ.ع.م اللامحدودة" ويستضيفه معرض421 بأبوظبي في فبراير من العام المقبل

يجسد التعاون المشترك في الساحة الفنية الإماراتية بين العديد من المؤسسات الفنية والخبراء المحليين

 

أعلنت منصة "أ.ع.م اللامحدودة"، المنصة المتنقلة التي أسسها ويدعمها سمو الشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان اليوم، عن أسماء الفنانين الثمانية المشاركين في معرض "بين" الذي سيقام في معرض421 خلال شهر فبراير 2017. ويمثل الفنانون المشاركون في المعرض، طيفاً واسعاً من الممارسات الفنية الإبداعية التي تستكشف العديد من التفاعلات المتنوعة التي جاءت كرد فعل على التحولات التي يشهدها مجتمعنا حالياً. ويعرضون أعمالاً تقدم سرداً روائياً متنوعاً عبر أعمال الصور الرقمية والفنون التعبيرية الأخرى بوحي من الثقافة الإسلامية. كما تستكشف الأعمال المشاركة في معرض هذا العام، الفروقات الساكنة في الذات بين الماضي القريب والوقت المعاصر، لتختبر ما يكمن بين التفكيك وإعادة بناء العلامات، والحدود والهويات.

الفنانين المشاركين في معرض "بين"

وتشارك في هذا المعرض فنانة الأعمال التركيبية والوسائط المتعددة، الإماراتية؛ أسماء الأحمد، والمهندس المعماري والمصمم العراقي؛ حاتم حاتم، ومهندسة الصوت والفنانة الموسيقية الإماراتية؛ ميثاء الشامسي، وفنان اللوحات الأردني؛ سيف محيسن، وفنانة القماش الإماراتية؛ سارة الحداد، وفنانة المشاهد والمصممة السورية تالين هازبار، والفنان الوثائقي، الأمريكي - البحريني الأصل؛ ناصر الزياني، والمهندس المعماري والمصور الإماراتي؛ طلال الأنصاري، بالإضافة إلى مشاركة ضيفة المعرض الفنانة السعودية منال الدويان.

يرتقي بالتعاون بين المؤسسات المعنية بالفنون في الدولة، ويستفيد من الخبرات المحلية

ويجسد معرض "بين" إزدهار الشراكات التعاونية للمجتمع الإبداعي في دولة الإمارات اليوم، حيث يأتي كثمرة للعمل والتنسيق المشترك بين عدد من المؤسسات الفنية والخبراء والفنانين المحليين. وتعمل منصة "أ.ع.م اللامحدودة" على الإعداد لهذا المعرض بالتعاون مع مجموعة من قيّمي المعارض وخبراء الفنون التعبيرية من الساحة الفنية الإماراتية والمؤسسات المعنية بالفنون في الدولة، حيث يقام معرض "بين" بالتعاون مع مركز مرايا للفنون، الذي يتخذ من الشارقة مقراً له، وتتولى مايا أليسون المدير المؤسس لمعرض الفنون بجامعة نيويورك أبوظبي، مهمة المستشار الأول لهذا المعرض. كما تم اختيار القيّمة الإماراتية الناشئة منيرة الصايغ لمهمة الإعداد لهذا المعرض، حيث تعمل منيرة حالياً على تنفيذ عمليات الإشراف والإرشاد للفنانين ، بالإضافة إلى تنظيمها لجلسات قراءة وحلقات حوارية، لتحفيز وإلهام الفنانين خلال مرحلة تنفيذ الأعمال الفنية.

وقالت شوبا بيا شامدساني المديرة التنفيذية لمنصة "إ.ع.م اللامحدودة": "تمكنا من خلال التعاون المشترك مع العديد من المبادرات والمؤسسات المعنية بالفنون محلياً من توفير الفرصة للفنانين الناشئين للعمل مباشرة مع فنانين محترفين، ليقدموا لهم إرشادات ونصائح قيّمة ومهمة لتطوير مهاراتهم وقدراتهم. ويسعدنا أن نستعين بخبرات مايا أليسون كمستشار أول لهذا المعرض، والتي ستقدم لنا رؤية واضحة عن الساحة الفنية والثقافية في دولة الإمارات من خلال دورها كمديرة ومنسقة معرض الفنون بجامعة نيويورك أبوظبي."

بدورها قالت مايا أليسون المستشار الأول لمعرض "بين": " بدايةً، نتوجه بالشكر لسمو الشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان والسيدة شوبا بيا شامدساني على دعمهما للفنانين وقيّمي المعارض الشباب في دولة الإمارات. إن معرضاً للفنانين الناشئين بهذا الحجم، يعتبر مشروعاً مثيراً للإعجاب، خصوصاً مع وجود تسعة أعمال جديدة بالكامل، يتم العمل على تطويرها حالياً. وتعتبر الأفكار التي تقدمها القيّمة على المعرض؛ منيرة الصايغ والتزامها تجاه هذا المشروع أمراً جديراً بالثناء والتقدير، وذلك لما سيقدمه هذا المعرض من ساحة تبرز الرؤية الإبداعية لهؤلاء الفنانين الناشئين."

ويستقبل معرض "بين" جمهوره في معرض421 بأبوظبي في شهر فبراير 2017. وسيتم الإعلان عن الموعد المحدد لافتتاح المعرض خلال الأسابيع القادمة.