Press Releases
23.02.2017

افتتاح "بين" في معرض421 بأبوظبي السبت المقبل

تنظمه منصة "أ.ع.م اللامحدودة" ويستكشف التفاعلات والتحولات التي يشهدها مجتمعنا

 

يُفتتح يوم السبت المقبل 25 فبراير في معرض421 بأبوظبي معرض "بين" الذي تنظمه "أ.ع.م اللامحدودة"، المنصة المتنقلة التي أسسها ويدعمها سمو الشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان. وهو المعرض الذي يجسد التعاون المشترك في الساحة الفنية الإماراتية بين المؤسسات الفنية والخبراء المحليين، ليستكشف العديد من التفاعلات المتنوعة التي جاءت كرد فعل على التحولات التي يشهدها مجتمعنا حالياً.

ويأتي معرض "بين" ضمن مهمة منصة "أ.ع.م اللامحدودة"، لتعزيز وتطوير المواهب الإبداعية. وفي هذا الإطار، عملت القيّمة الإماراتية الناشئة منيرة الصايغ على إعداد هذا المعرض مع ثمانية فنانين تم تكليفهم بتنفيذ أعمال المعرض، كما شاركوا في جلسات فنية شهرية بحثوا خلالها مع القيّمة، مواضيع الهوية والتغيير ضمن قراءات عديدة من مواد مختارة. بالإضافة عملهم على العديد من الجوانب الفنية مع الفنانة السعودية منال الضويان ضيفة المعرض.

ويمكن فهم أعمال هذا المعرض من خلال ثيّمتين، الأولى هي النظر في التحولات والتغيرات التي حدثت في البيئة المجاورة وتأثيراتها على المجتمع والفرد، والأخرى من خلال النظر إلى التحول الفردي والذي يعنى بالهوية الشخصية.

وقبيل افتتاح معرض "بين"، قال سمو الشيخ زايد بن سلطان بن خليفة آل نهيان، راعي منصة "أ.ع.م اللامحدودة" المتنقلة: "هذا هو ثالث معرض لمنصة أ.ع.م اللامحدودة، ويأتي في وقتٍ يدعو للتأمل حيث يتزامن مع التغيرات والتحولات المتسارعة التى تحيط بنا والتي تدفعنا لإعادة صياغة هويتنا. نعيش الآن في عالم صغير تتسارع فيه حركة الناس حول العالم، يتغير المشهد الحضري كل يوم بل وتتغير ديناميات مجتمعاتنا ثقافياً واجتماعياً. تلك التغيرات المستمرة والسريعة تفرض علينا ضرورة إعادة التفكير ومراجعة مفاهيمنا الثابتة."

وأضاف: "تفخر "أ.ع.م اللامحدودة" بالعمل جنباً إلى جنب مع هذه المواهب الواعدة ودعمها لتكوين فهم حقيقي لما يعنيه هذا التغيير، حيث تُبرز الأعمال الفنية في "بين" وما وراءها من فكر القيّمة، حاجةً ملحةً لأن نقف وقفة لإعادة التفكير وتدعونا إلى إعادة تعريف ما يعنيه أن نكون جزءاً من هذه الموجة الجديدة من المفكرين الذين يسعون باستمرار إلى الأمام. "

ويقام معرض "بين" بالتعاون بين منصة "أ.ع.م اللامحدودة"، وعدداً من الأفراد والمؤسسات، مجسداً بذلك إزدهار الشراكات التعاونية للمجتمع الإبداعي في دولة الإمارات اليوم، حيث يأتي كثمرة للعمل والتنسيق المشترك بين عدد من الجهات الفنية والخبراء والفنانين المحليين. ويستضيف معرض421 بأبوظبي معرض "بين"، والذي يقام بالتعاون مع مركز مرايا للفنون الذي يتخذ من الشارقة مقراً له، بينما تتولى مايا أليسون المدير المؤسس لمعرض الفنون بجامعة نيويورك أبوظبي، مهمة المستشار الأول لهذا المعرض.

وفي تعليقها على معرض "بين"، قالت شوبا بيا شامدساني المديرة التنفيذية لمنصة "إ.ع.م اللامحدودة": "شهدت منطقة الشرق الأوسط "تحولات" على مستويات متعددة، شملت تغير الحدود وتزايد الاضطرابات السياسية، والتخلي عن الماضي من أجل مستقبلٍ جديد. هذه التحولات أثرّت على جميع جوانب الحياة مثل الصحة، والتعليم، والزراعة والإسكان والصناعة. وقد أدت هذه التحولات إلى نضج ملحوظ وقوّة جديدة، وكان هذا أكثر وضوحا هنا في هذه الدولة الفتية، دولة الإمارات العربية المتحدة، التي احتفلت مؤخرا بالذكرى السنوية الخامسة والأربعين لتأسيسها، وقد شهدت نموا كبيراً لا مثيل له في المنطقة."

واختمت قائلة: "نحن في غاية الامتنان للدعم الرائع الذي لقيناه من معرض421، ونقدر ونحترم المساهمة المستمرة الهامة له في تطوير المشهد الثقافي والفني في جميع أنحاء الدولة."

يسعى معرض "بين" الفني إلى وصف ودراسة والتعمق في الحدود التي تتواجد ما بين نقطة بداية ونهايتها. فيتم خلال المعرض إلقاء الضوء على أهمية حالة التوسّط لكل من البداية الحاسمة (وهي تاريخ دولة الإمارات العربية المتحدة) وهدفها النهائي (المتمثل في المستقبل)، حيث يقوم فنانو هذا المعرض بدراسة التغييرات الحاصلة على المنظر الخارجي بالتزامن مع التغيرات الاجتماعية المصاحبة لها، بهدف إتاحة المجال لإبراز مساحة وسطية هي أداة لإعادة التكوين والعمل قوامها عامل الزمن.

الفنانين المشاركين في معرض "بين"

وتشارك في هذا المعرض فنانة الأعمال التركيبية والوسائط المتعددة، الإماراتية؛ أسماء الأحمد، والمهندس المعماري والمصمم العراقي؛ حاتم حاتم، ومهندسة الصوت والفنانة الموسيقية الإماراتية؛ ميثاء الشامسي، وفنان اللوحات الأردني؛ سيف محيسن، وفنانة القماش الإماراتية؛ سارة الحداد، وفنانة المشاهد والمصممة السورية تالين هازبار، والفنان الوثائقي، الأمريكي - البحريني الأصل؛ ناصر الزياني، والمهندس المعماري والمصور الإماراتي؛ طلال الأنصاري، بالإضافة إلى مشاركة ضيفة المعرض الفنانة السعودية منال الضويان.